مختارات من:

قطرُ النّدى

فاضل خلف

شعر

أَهَلَّت عليَّ كقطر النَّدَى
مَهاةٌ بمنظرِها المفردِ
علَى شفتيها بدت بسمةٌ
تُطرِّز أغرودةَ المُنْشدِ
وكلُّ ابتسامٍ يزيلُ الوَنَى
عن الخافقِ الوالهِ المجهَدِ
دعيني أردِّدُ لحنَ المُنَى
علَى النايِ.. للرائِحِ المُغْتَدي
أنا الخائضُ البحرِ.. بحر النَّدى
أصارعُ في موجِهِ المزبِدِ
لِيَ الحبُّ مأوَى وإنّي بِهِ
غدوتُ كما الهائمِ المُسْهَدِ
شعوري رهيفٌ وروحي بِهِ
تجلَّتْ.. وعذب الهَوَى مورِدي
أُغرِّدُ كالطيرِ في أيكِهِ
وأسرحُ في رَوضه الأخْضَدِ**
لياليَّ تُشرق أنوارُها
برغْمِ سِتارِ الدُّجَى الأسودِ
كذلك غنَّيتُ مستلهِمًا
قَوامَكِ وَهْوَ كغُصنٍ نَدِي

فاضل خلف مجلة العربي مارس 2012

تقييم المقال: 1 ... 10
سجل معنا الآن، واحصل على مقال جديد من اختيار محرري الموقع على بريدك الإلكتروني يومياً.

info@3rbi.info 2016