مختارات من:

ملتزمون بخط التنوير

المحرر

.. عزيزي القارئ

الاستقبال الإيجابي الذي استقبل به جمهور "العربي" العدد الماضي (يناير 1992)، والمقالات النقدية العديدة في أكثر من مطبوعة عربية التي استحسنت الخطوط الإخراجية والموضوعية الجديدة في "العربي" تعني لنا أننا نتقدم إلى هدفنا بثقة قرائنا. ولأن "العربي" مجلة ذات رسالة ثقافية تواكب العصر، تغنيه وتستفيد منه، لذا لم يكن بالنسبة لنا فجاءة أن ينفد العدد الماضي من الأسواق العربية فور نزوله لتلك الأسواق.

ولأننا مصممون على متابعة المسيرة- مستفيدين أولا من أخطائنا، وثانيا من نقد قرائنا- وملتزمون بخط التنوير الذي اتخذت "العربي" على عاتقها مهمة تأصيله في الفكر العربي، فإننا اليوم نقدم عددا متميزا أيضا في نكهة عيد التحرير الأول للكويت ومضمون غذاء فكري شامل ينقلنا إلى تفكير جديد في عالم متغير بشدة وسرعة هائلتين.

ففي هذا العدد الذي يجيء مع العيد الوطني الحادي والثلاثين لدولة الكويت، ومع عيد تحريرها الأول من الاحتلال الصدامي الغاشم، تقدم لك "العربي" استطلاعا مصورا تحت عنوان: "الكويت تخلع عباءة الحزن، وتنهض من بين الأنقاض" يلقي بالضوء على حجم الدمار الذي حاق بالكويت خلال فترة الاحتلال، وعلى الإنجازات التي تمت خلال عام على التحرير، مؤكدة أن قدرة الرجال من أهل الكويت على البناء لا تقل عن قدرتهم على الصمود. ثم تأخذك المجلة في استطلاع آخر جديد يعتبر الأول من نوعه، إلى مجاهل القطب الشمالي حيث تنفرد بتصوير الرحلة التي قامت بها إحدى سفن الأبحاث، كي تعيد اكتشاف الطريق الذي كان مجهولا في أعماق الجليد، والذي أغلقته السلطات السوفييتية لمدة 66 عاما، ومن مناطق الجليد في القطب الشمالي تنقلك إلى قلب القارة الإفريقية في استطلاع إلى نيجيريا "المارد الإفريقي" الذي يسعى للخروج من القمقم!

وفي مجال الاقتصاد يكتب لك الباحث الاقتصادي الكويتي عامر ذياب التميمي في قضية تشغل الأذهان، وهي "مستقبل التنمية في الوطن العربي بعد كارثة الاحتلال". كما يكتب لك الدكتور رمزي زكي عن ظاهرة "الدولرة" التي تنتشر في البلاد النامية، وتكاد تنتقص من سيادتها الوطنية، وفي مجال العلوم يكتب لك الدكتور سمير رضوان عن كائنات حية تعيش في المنطقة المظللة بين الواقع والخرافة، كما يكتب لك الدكتور محمد نبهان سويلم مقالا مثيرا تحت عنوان: "تحت الأرض يبحثون سر الكون" فما هو هذا السر؟ وبأي الوسائل يبحثون عنه؟

في مجال الأدب نقدم لك في باب "وجها لوجه" لقاء بين الناقد الدكتور محمد حسن عبدالله والشاعر العربي الكويتي يعقوب السبيعي، كما تقرأ قصيدة "رقصة النار" للشاعر العربي المصري محمد التهامي وقصيدة "ما بعد الغروب" للشاعر العربي السعودي أحمد محمد المعتوق وقصة "الساكن الأرضي" لأحمد الشيخ.

وفي باب المكتبة الأجنبية نقدم لك واحدا من الكتب المهمة بعنوان "سلطة بلا مسئولية" عن الصحافة والإذاعة في بريطانيا، من تأليف جيمز كران وجان سيتون وقام بعرض الكتاب الدكتور أمين العيوطي.

هذا بعض ما تقدمه لك "العربي" في عدد فبراير، بالإضافة إلى الأبواب الشهرية المتنوعة التي تلتقي بها في كل عدد، ونتركك لكي تواصل رحلتك مع العدد، ونأمل أن تكون مفيدة بقدر ما هي ممتعة.

المحرر مجلة العربي فبراير 1992

تقييم المقال: 1 ... 10
سجل معنا الآن، واحصل على مقال جديد من اختيار محرري الموقع على بريدك الإلكتروني يومياً.

info@3rbi.info 2016